فوائد التمر لجسم الإنسان

0

فوائد التمر عديدة ومن الحسن الحظ أنها منتشرة في البلاد العربية بكثرة وإستهلاكها مرتبط بعاداتنا وتقاليدنا. تعود أصولها الى الخليج وبلاد فارس. فكيف يأثر في جسم الإنسان وماهي فوائد التمر؟

فوائد التمر كقيمة غذائية

تحتوي التمور على جزء خارجي حلو المذاق  وداخله نواة. لا يقتصر الأمر على التمتع بالطعم فحسب. بل نستفيد من فوائده لإنه مليء بالعناصر الغذائية التي يمكن أن يكون لها العديد من الآثار الإجابية على الصحة.

يشبه محتوى السعرات الحرارية في التمر محتوى الزبيب والتين. لذا تعتبر مصدرًا مثاليًا للطاقة بسبب محتواها من السكر الطبيعي. بالنسبة للتمور المجففة, يكون المحتوى من السعرات الحرارية أعلى منه مقارنة بالطازجة. ولكن معدل الفيتامينات والمعادن المهمة تبقى نفسها وهي مرتفعة مقارنة بالغلال الأخرى.

فوائد التمر لم تنتهي بعد. التمور غنية أيضًا بمضادات الأكسدة التي يمكن أن تأثر بشكل إيجابي على صحتك. على الرغم من احتوائها على نسبة عالية من السكر من الجلوكوز والفركتوز, إلا أنها صحية وليست مدمرة على عكس السكريات المعزولة والصناعية الموجودة في الحلويات.

هنا سوف تجد القيم الغذائية لـ 100 غرام من التمور. ويعادلها من التمر المجفف حوالي 10 غرامات.

  • السعرات الحرارية 285 كيلو كالوري
  • البروتين 2 غرام
  • الدهون 1 غرام
  • الكربوهيدرات 66 جم
  • الألياف 9 غرام
  • فيتامين أ 25 ميكروغرام
  • فيتامين أي 0.2 ملغ
  • فيتامين سي 3 ملغ
  • حمض الفوليك 21 ميكروغرام
  • الصوديوم 35 ملغ
  • البوتاسيوم 659 ملغ
  • الكالسيوم 66 ملغ
  • المغنيسيوم 51 ملغ
  • الحديد 1.9 ملغ

فوائد التمر للجهاز الهضمي

التمور تحتوي على الألياف التي لها تأثير إيجابي على الجهاز الهضمي. تضمن الألياف نقلًا سريعًا للطعام من المعدة الى الأمعاء وبالتالي تحفيز الهضم. فمن فوائد التمر على سبيل المثال المساعدة في منع الإمساك. النظام الغذائي الغني بالألياف يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري لأن مستويات السكر في الدم ترتفع ببطء مما يؤدي إلى إفراز كمية أقل من الأنسولين.

فوائد التمر ضد الأكسدة

بالمقارنة مع الخوخ والتين ، تحتوي التمر على أعلى نسبة من مضادات الأكسدة. والتي تقدم العديد من الفوائد الصحية ويمكن أن تمنع الأمراض المختلفة. المواد المضادة للاكسدة تحمي الخلايا من الجذور الحرة. التي تسبب ردود فعل ضارة في الجسم ويمكن أن تؤدي إلى الأمراض بعد موت الخلايا المصابة.  تحتوي الفاكهة على مثلا على البوليفينول الذي له تأثير مضاد للأكسدة ومضاد للالتهابات. لذلك يمكن أكل التمر بإنتظام من محاربة الالتهابات ومنع الالتهابات.

فيما يلي نظرة عامة مختصرة على مضادات الأكسدة الثلاثة الأكثر وفرة في التمر:

  • الفلافونويدات: الفلافونويدات يمكن أن يساعد في تقليل الالتهاب وتقليل خطر الإصابة بالسكري ومرض الزهايمر وبعض أنواع السرطان
  • الكاروتينات: تعزز الكاروتينات صحة القلب وقد تقلل أيضًا من خطر الإصابة بأمراض العين
  • البوليفينول: البوليفينول له خصائص مضادة للالتهابات ويمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض السرطان والقلب

إقرأ أيضا: فوائد التمر

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.